انتباه! بعد العملية

لقد أثبتت الجراحة فعاليتها ضد السمنة المرضية، لكن بأي حال من الأحوال لن تكون الحل « المعجزة ». بعد العملية سيكون عليكم احترام متطلبات معينة، وكذا اتباع عدة نصائح غذائية حتى تدوم التحسينات التي تحققت من خلال العملية الجراحية. نجاح العملية الجراحية يتوقف عليكم.

اليوم، نستفيد بتراجع بنسبة 10 إلى 40 سنة، اعتمادا على التقنية الجراحية والتي تسمح لنا أن نعرف ما هي الفوائد الحقيقية وماذا يمكن أن تكون المضاعفات.

1. الفوائد التي تمت ملاحظتها بعد عملية جراحية:

  • اختفاء تدريجي للسمنة، وفقدان كبير ومتواصل للوزن.
  • انخفاض الأمراض المصاحبة (الأمراض المتصلة بالوزن).
  • تحسن جودة الحياة.
  • فائدة جمالية كبيرة بالإمكان زيادة تحسينها عن طريق الجراحة التجميلية بعد 2-3 سنوات من العملية.

2. نظامكم الغذائي بعد الجراحة:

  • الأسابيع الأولى: نظام غذائي مختلط مع -عند الخروج من العيادة- إعطاء نصائح تعديل نمط الحياة لتجنب مشاكل في الجهاز الهضمي والقصور في بعض المُركبات.
  • في الأشهر التالية: نظام غذائي طبيعي مع اتباع حمية بانتظام.

نجاح العملية الجراحية يتوقف عليكم

  • لا تتناولوا إلا كميات صغيرة فقط، وتناولوا الطعام ببطء، وامضغوا جيدا.
  • توقفوا عن الأكل بمجرد ما ينقضي الشعور بالجوع.
  • لا تشربوا أثناء الأكل.
  • كلوا 4-6 وجبات متوازنة ومتنوعة يوميا، تناولوها بهدوء وأنتم جالسون.
  • لا تقوموا بالاستلقاء بعد وجبات الأكل.
  • اشربوا فقط سوائل من دون سكر، وتجنبوا الأطعمة الدسمة جدا والحلوة جدا.
  • حافظوا على كمية كافية من البروتين.
  • تجنبوا المشروبات الغازية والأدوية الفوّارة.
  • زاولوا نشاطا بدنيا بانتظام.

3. المضاعفات التي قد تواجهونها

  • مشاكل متعلقة بالتقنية نفسها: تسرب للخياطة، فتق، انزلاق حلقة.
  • نقص غذائي : هذا القصور في الفيتامينات، المعادن والعناصر النزرة يمكن تجنبه عن طريق أخذ أقراص الفيتامينات واتباع نظام غذائي متنوع ومتوازن.
  • صعوبات نفْسية تتعلق بتغيير صورة الجسم والعلاقات مع الآخرين.

ملاحظة: مخاطر الوفاة ليست صفرا ولكنها لا تزال أقل بكثير من 1٪ (مقابل 2٪ بعد جراحة فتح مجرى جانبي للشريان التاجي على سبيل المثال).

4. المتابعة بعد العملية:

التحدي، بعد عمليتك، سوف ينبني على تجنب الوقوع مرة أخرى في مشكلة السمنة. المتابعة بعد العملية أمر بالغ الأهمية لتقييم فقدانك للوزن، التأكد من أنك بصحة جيدة، اكتشاف ومعالجة المشاكل النفسية المحتملة التي قد تواجهها، وتكييف العلاجات إذا لم تكن مقبولة بشكل جيد، التأكد من أن جسمك يتكيف بشكل جيد مع الإكراهات الغذائية الجديدة.

 

شهر واحد بعد العميلة:

سوف تزورون الطبيب الجراح من أجل زيارة مراقبة. معا، سوف تتحدثون عن يومياتكم من بعد العملية. يمكن أن تطرحوا عليه كافة الأسئلة التي تَوَدّونها.

شهران اثنان بعد العميلة:

  • سوف تستشيرون أخصائي الغدد الصماء والتغذية الذي سوف يساعدكم على تبني نظام غذائي متوازن ومناسب.
  • بعدها سوف تحصلون على موعد معه كل ثلاثة اشهر مدة سنتين، ثم مرة كل ستة أشهر.

ستة اشهر بعد العميلة:

  • سوف تستشيرون مرة جديدة الطبيب الجراح.

سنة واحدة بعد العميلة:

  • سوف تعودون لرؤية الطبيب الجراح من أجل بيان صحي كامل لما بعد العملية. سوف يتم إجراء هذا البيان الصحي مرة في كل سنة.

اثنان إلى ثلاث سنوات بعد العميلة:

  • يمكنكم، إذا كنتم ترغب في ذلك، الاستفادة من الجراحة التجميلية التي من شأنها أن تسمح لكم بتصحيح المشاكل التجميلية المتعلقة بفقدانكم للوزن.